7 طرق لبناء حياة مهنية ناجحة للطلاب

اتخذ قرارًا بشأن مصيرك وخطط لمستقبلك المهني إعتبارا من الخطوة الأولى لك في  الجامعة. ستساعدك هذه المدونة على إنشاء خريطة طريق لحياة مهنية ناجحة بخطوات محددة وواضحة.

يحمل المستقبل تحديات كبيرة للطلاب في بناء حياة مهنية ناجحة , فقوانين اللعبة تتغير تدريجيا و هنالك العديد من الوظائف التي ستختفي .  خلال سنوات الجامعة إبدء   ببناء اسس لحياتك المهنية منذ السنة الاولى و لا تؤجل ذلك  بعد التخرج. إن الحياة المهنية في المستقبل تتطلب مهارات إضافية إلى التعليم . الشهادة الجامعية ضرورية و لكنها غير كافية لتطوير حياة مهنية ناجحة

خارطة طريق للطلاب للحصول على مستقبل وظيفي ناجح

  1. إتبع شغفك و ما تريده ، وحدد قيمك , وضع أهدافًا للوصول إليها.

    جميع الأطباء والمهندسون والمغنيون الناجحون والرياضيون البارعون والعديد من المهن الأخرى ناجحون لأنهم مثلك .

    • لديك شغف بما تدرسه وما ستفعله لبقية حياتك.
    • حدد قيمك بوضوح ، ولتبدا بسبع قيم ، وسجلها في قائمة
    • تأكد من أنك لا تعرف فقط ما تقاتل من أجله ، وانما عليك أن تعرف أيضا ما لا تريده .
    • لست بحاجة إلى اتباع خطوات الآخرين .
    • قم بتدوين ما تشعر به من الداخل ,حتى تكون دائمًا صادقًا مع نفسك وتحظى بالسلام الداخلي.
    • إربط شغفك بذكاء بهدف استراتيجي وفق المتطلبات .
    • ضع أهدافًا واضحة قصيرة المدى وطويلة المدى
  2. تحمل المسؤولية عن نجاحك

    ليس فقط نتحمل مسؤولية الأخطاء ، ولكن الأهم هو أن نتحمل مسؤولية نجاحنا ، إحتفل بنجاحك بوعي تام أنك فعلت ذلك ،

    كن سيد قلعتك الخاصة وليس ضحية للأحداث ، إقلب المشاكل دائمًا رأسًا على عقب وتحمل المسؤولية ، ” لقد أخفقت في الامتحان لأن لا أحد يساعدني في الجامعة لفهم الكتاب ” ضع نفسك في كرسي المسؤولية ‘لقد أخفقت في الامتحان لأنني لم أبحث عن مساعدة لفهم الكتاب “

  3. العمل بشكل أكثر ذكاءً من خلال الكفاءة والتواصل الشبكي.

    تعدك الجامعة للحياة الحقيقية في حياتك المهنية ولكن لا تضمن لك النجاحات التي يجب أن تحققها ؛ -وعليه يجب عليك أن :

    إحرص على حضور فصولك الدراسية والتزم بالمواعيد النهائية

    • أدر وقتك بين الدراسة والمتعة في أيام الجامعة (كلاهما مهم)
    • حدد هدفك
    • عوض ما فاتك
    • أكثر من الشكر و التقدير

    أثناء دراستك في الجامعة ، استمر في التواصل في الجامعة وخارج الجامعة ، وكن عضوًا في الجمعيات في منطقتك ، واحضر الندوات والمؤتمرات وحافظ على تحديث التعريف الذاتي.

  4. حافظ على إطلاعك على كل جديد في التكنولوجيا وطور مهاراتك

    حافظ على المعرفة الجيدة والفهم الجيد للتكنولوجيا الحديثة ، وخاصة أجهزة الكمبيوتر والإصدارات الجديدة والمنتجات الجديدة في مجالاتك. تزود من المهارات الجديدة ، على سبيل المثال إذا كنت تدرس الطب ، قم بتطوير بعض المهارات الإدارية ، وحدد تلك المهارات التي ستساعد في تحقيق أهدافك في المستقبل وتعلم قدر ما تستطيع

  5. مارس حياة صحية و لتكن اليقظة هي المسيطر

    أن تكون يقظا في الحياة ببساطة هي أن تكون متواجدا بوعي كامل في المكان و ماذا تفعل في هذا المكان وأن لا يرهقك ما ذا يحدث في المكان .إن اليقظة تمنح صاحبها الراحة الذهنية و القوة المسيطرة لحياة عقلية صحية . بالاضافة الى اليقظة احرص على صحتك البدنية من خلال التمارين و الاكل الصحي الجيد و ساعات النوم الكافية .

  6. اعكس الجيد في حياتك للاخرين و لاحظ الجيد في كل شي حولك

    إن الانسان صاحب القرار في ما يرى و هو صاحب القرار في كيفية الردإيجابيا او سلبيا . خذ القرار برؤية الجيد في كل شي لتسطيع أن تعكس الجيد بحياتك .

  7. الامس لا يعرف الغد

    لا تندم على أخطاء الامس فما صنعك و ما أنت علية الأن ما هو إلا نتاج هذه الأخطاء و اسمح لهذه الأخطاء باعادة صياغة نسخة جديدة أفضل كل يوم

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *